الثلاثاء، محرم 29، 1427

مهندسو معلوماتية في حلب يخسرون وظائفهم بسبب موظف (ختيار)..

أين رئاسة الوزراء من ذلك؟

كنا مجموعة خريجين من كلية الهندسة المعلوماتية من جامعة حلب لعام 2004 في الدفعة الأساسية، ومن الأوائل على الكلية (كاتب السطور من الخمسة الأوائل ..). وكما تعلمون، في كل سنة ترسل رئاسة مجلس الوزراء تعميماً على الكليات بإرسال أسماء المتخرجين لتوظيفهم وخاصة كليات الهندسة والمعلوماتية الهندسات بشكل عام.

استلمت الكلية الكتاب، لكن للأسف عندما راجعناها قالوا لنا "لا يوجد أي كتاب بهذا الخصوص وبالتالي لم يتم رفع أسماء المتخرجين في الدفعة الأساسية من أجل فرزهم على وظائف الدولة".

في شباط من عام 2005 سمعنا أنه قد تم إصدار أسماء المقبولين في وظائف الدولة من قبل رئاسة مجلس الوزراء. سارعنا إلى الكلية لنكتشف أن الموظف (الختيار) قد علق إعلان في شباط ( أي بعد صدور إعلان التوظيف ) يفيد في أن من يرغب بالتوظف لدى الدولة عليه أن يتقدم بكتاب للكلية يبين فيه ذلك ( طبعاً يا جماعة كان قرار التوظيف قد صدر عن رئاسة مجلس الوزراء ) ..

سألنا في الكلية "لماذا تأخرتم في تعليق الإعلان" فرد الموظف المسؤول (الختيار) بشكل متشنج، وأخذ يصيح "أنا ماني مهمل وأنا ما بعرف شو ...". طبعاً نحن أخذنا الأسماء بأيدينا، وذهبنا إلى رئاسة الجامعة التي طلبت منا كتابة شيء رسمي عليه توقيع الطلاب لرفعه إلى رئاسة مجلس الوزراء.

فعلنا ذلك. أخبرونا أن علينا الانتظار إلى السنة القادمة، لنحصل على فرصة التوظيف. وأكرر نحن الأوائل على الكلية!

في 23 شباط 2006 ( أي منذ عدة أيام ) صدر قرار التوظيف الموعود، ولكن للأسف فإن أسماء خريجي الدفعة الأساسية لعام 2004 لم تكن موجودة، وعددهم 10 أسماء. مع العلم أن خريجي الدفعة التكميلية وردت أسماؤهم وكل شيء على ما يرام.

فلمن نتوجه بالسؤال؟ لا نعلم!! كل ما نعلمه أن إهمال موظف (ختيار) تركنا بدون وظيفة. لماذا ؟؟؟؟

ونرجو من رئاسة مجلس الوزراء أن تعيد النظر بالأمر.. فنحن 10 فقط ومن الأوائل يا اااااااااااااااعة!!

إسماعيل عنجريني

ليست هناك تعليقات: