الثلاثاء، ذو القعدة 04، 1426

عنوان تصريحات المسؤولين : تحسين الوضع المعيشي ! أين ؟ في المريخ

منذ بداية ولاية الحكومة الأخيرة، كانت توجيهات السيد الرئيس أن يكون الهدف الأول للحكومة تحسين الوضع المعيشي للمواطنين

الأن ما هي المظاهر؟:

في كل جلسة /أقول في كل جلسة تقريباً وأنصحكم بالعودة إلى الأرشيف/ يتحفنا الناطق بإسم المجلس بأن المجلس تدارس سبل تحسين الوضع المعاشي وتبسيط الإجراءات ..... الخ ووجه ب......و...الوعود المعتادة.

يطالعنا الوزراء في المؤتمرات والجولات و.... بكلام مشابه.

تتكرر نفس العبارات منذ سنوات.

ما هو الواقع ؟:

لا تحسن في الدخل ولا في مستوى المعيشة أو القوة الشرائية
مزيد من الاختناقات وظواهر الفساد والتهريب ....
صعوبة في ايجاد فرص عمل.
إنخفاض مستمر لقيمة الليرة // رغم تصريحات رنانة تصدر عن أكادميين مسؤولين كبار لكن على ما يبدو لا يعرفون قوانين الواقع//
زيادة متسارعة للأسعار.
...... الخ

في المقابل :

زيادة في ثروات البعض.
زيادة في احتكارات البعض.
تضخم في حجم التصريحات.

في الواقع ما يحصل يدل على غبائنا، إلى متى سنبقى نصدق ؟ . متى نجد الوسائل الفعلية التي تسمح لنا بمساعدة أنفسنا ومساعدة السيد الرئيس على تطوير البلد وتحقيق هذه الأهداف ؟

علينا أن نبدأ كل من نفسه ومن جواره وبدون تنازلات.

ليست هناك تعليقات: