الثلاثاء، شعبان 02، 1426

قطاع الاتصالات يعرقل نمو قطاع المعلوماتية - اقتباس

اقتباس : م. محمود عنبر
حسب توقعات المختصين، فإنه لن يكون هناك أي مواطن يدفع فاتورة هاتف ثابت في العالم خلال عشر سنوات، وأن المكالمات الهاتفية ستكون جزءاً من الخدمات التي تقدم عبر الإنترنت أو عبر الهاتف المحمول (الذي سيكون منصة للإنترنت أيضاً)، إلا أن ما يهمنا في هذا الإطار هو العرقلة التي تقوم بها المؤسسة للقطاع الآخر الذي لايقل حيوية عن قطاع الاتصالات وهو قطاع تقانات المعلومات، وذلك عبر (الشراكة الإلزامية في أي خدمات مضافة)، والتي تفرضها المؤسسة عبر أي خدمة تقدم عبر خطوط الهاتف الثابت أو المحمول، وعبرخدمات الإنترنت العديدة التي تمنعها المؤسسة والتي تعرقل من قدرة شركات صناعة البرمجيات المحلية على تقديم خدمات عبر الإنترنت (SSH – Ftp- Real IP- VOIP-POP3)، وعبر الحد من نمو مقاهي الإنترنت ومراكز النفاذ المعرفي، والحد من إمكانات الاستضافة محلياً، وإننا نخشى من أن ما يتم منعه اليوم سيسمح به غداً (بحكم الاتفاقات الدولية)، ولكن بعد أن نكون هدرنا إمكانية بناء صناعة محلية في مجال تقانات المعلومات.

ليست هناك تعليقات: